السكري الكاذب

  مرض السكري الكاذب(Diabetes Insipidus)  هو الإضطراب النادر الذي يتسبب بتكرار التبول, إنتاج كميات كبيرة من البول المُخفف بلون يُماثل الماء وفرط العطش بالرغم من شرب كميات كبيرة من الماء .

ترتبط الإصابة بهذا الإضطراب بعدم قدرة الجسم على إنتاج بعض الهرمونات, إفرازها أو تخزينها بالشكل الملائم كما ينتج عن عدم إستجابة الكليتين لأحد هذه الهرمونات .

تجدر الإشارة الى عدم الخلط بين السكري الكاذب (البوالة التفهة) ومرض السكري الناجم عن نقص أو مقاومة هرمون الأنسولين بالرغم من تشابههما في بعض الأعراض كفرط العطش وتكرار التبول .

تتعدد العوامل المُسببة للسكري الكاذب (البوالة التفهة) بإختلاف نمطها كالتالي : –

– السكري الكاذب المركزي: إختلال الغدة النخامية اوالتعرض للجراحة, الورم او الرضوض

– السكري الكاذب الكلوي: إختلال النبيبات الكلوية وتعذر الإستجابة السليمة للهرمون المُضاد لإدرار البول إضافة الى بعض العقاقير الدوائية كالليثيوم والديميكلوسيكلين (Demeclocycline).

– السكري الكاذب الحملي: تدمير الأنزيم المُفرز من المشيمة للهرمون المُضاد لإدرار البول(ADH)

– العطش الاولي, حيث يتسبب الإستهلاك المفرط للسوائل في تلف الكلية وتثبيط الهرمون المُضاد لإدرار البول ( ADH ) .

تنتج الإصابة بمرض السكري الكاذب عن عجز الجسم على السيطرة على التركيز الداخلي للسوائل  واختلال الإتزان بين كمية السوائل المستهلكة عن طريق الفم و معدل طرحها في الكليتين تحت تأثير الهرمون المُضاد للإدرار ( الفاسوبريسين ) .

تظهر اعراض البوالة التفهه او السكري الكاذب على النحو التالي :

– العطش المُفرط

– طرح كميات مُفرطة من البول المُخفف وتتراوح بين 2 – 20 لتراً من الماء يومياً إعتماداً على شدة الحالة

– التبول في الفراش

– الحاجة المُلحة للاستيقاظ ليلاً للتبول

 تظهر اعراض و علامات السكري الكاذب على الأطفال الرُضع والأطفال الصغار علامات مختلفة على النحو التالي :

– إرتفاع درجة الحرارة, التقيؤ والاسهال

– تأخر النمو

– فقدان الوزن

– جفاف الجلد وبرودة الاطراف

– تبلل الحفاض الغير اعتيادي

– فرط البكاء

تتعدد الوسائل التشخيصية للإصابة بالبوالة التفهة ومنها:

– فحص حجم الماء لتأكيد التشخيص وتحديد المُسبب من خلال التوقف عن شرب السوائل لعدة ساعات قبل الخضوع للفحص ومن ثم يتم تحديد وزن الجسم والناتج البولي كما يتم فحص تركيز البول والدم أثناء حجب السوائل و كما يتم فحص تركيز الهرمون المُضاد لإدرار البول في الدم

– الفحص المخبري للبول للكشف عن نقص تركيز البول والمرتبط بدوره بالبوالة التفهه

– التصوير بالرنين المغناطيسي للرأس

قد يشمل علاج البوالة التفهة عدد من التدابير إعتماداً على نمطها كالتالي:

– السكري الكاذب المركزي: العلاج بالهرمون المُضاد لإدرار البول المُصنع على شكل رذاذ أنفي, أقراص فموية او على شكل حقن عضلية

– السكري الكاذب الكلوي: العقاقير الدوائية لخفض النتاج البولي عند المُصاب والتقليل من الأغذية الغنية بالملح

– العُطاش الأولي: تقليل كمية السوائل المستهلكة

 – السكري الكاذب الحملي: يُوصى بعدم علاجها دوائياً لتجنب مُضاعفتها الجانبية

التعايش مع السكري الكاذب

تجنب الاطعمة الغنية بالملح وشرب كميات وفيرة من الماء لتعويض الفاقد منه .

تجنب المشروبات الغنية بالكافيين لأن مادة الكافيين تعد مادة مدرة للبول

من المضاعفات التي يمكن حدوثها نتيجة الإصابة بالسكري الكاذب:

– جفاف الفم

– ضعف العضلات

– إنخفاض ضغط الدم

– إرتفاع صوديوم الدم

– إرتفاع درجة الحرارة

– تسارع نبض القلب

– فقدان الوزن

– الصداع

يعتمد تكهن الإصابة بالبوالة التفهه على العامل المُسبب لها وبتوافر العلاج فإن البوالة التفهه لا تتسبب بأية إضطرابات مزمنة او تؤثر في العمر الإفتراضي للمُصاب

شاهد أيضاً

إعلانات عامة عن داء السكري في البحرين

نحن فخورين بالدخول في شراكة مع نادي الروتاري فرع السلمانية و التي أطلقت مؤخراً مجموعة اعلانات ...